المدونه

الأجهزة الرياضية المنزلية | ثلاثون دقيقة تكفي!

إذا كنت تتجنب الذهاب إلى الصالة الرياضية GYM في عهد وباء كورونا، فيمكنك تجربة الأجهزة الرياضية المنزلية، لتتمتع بصالتك الرياضية الخاصة.

 

يحفز توفر الأجهزة الرياضية المنزلية ومعدات اللياقة البدنية في منازلنا، بدء التمارين وتجنب الأعذار.

 

تُعد الأجهزة الرياضية المنزلية حلاً ممتازًا للشعور بالراحة أثناء التمرين. 

 

تُمكنك الأجهزة الرياضية المنزلية من ممارسة الرياضة، دون الحاجة إلى تغيير ملابسك، أو تضييع وقت في الطرق للوصول إلى الصالات الرياضية.

 

هل نصف ساعة من التمارين كافية؟

نُشرت دراسة في المجلة الأمريكية لعلم وظائف الأعضاء (American Journal of Physiology)، وصف فيها الباحثون في جامعة كوبنهاغن برامج تمارين رياضية لـ 60 رجلاً يتمتعون بصحة جيدة، ولكنهم يُعانون ثقل الجسم. 

 

يمارس نصف الرجال التمارين لمدة ساعة في اليوم، بينما يمارس النصف الآخر لمدة 30 دقيقة. 

 

فقد الرجال في المجموعة التي استغرقت 30 دقيقة وزنًا أكبر، وحرقوا نفس الكمية من الدهون خلال الدراسة التي استمرت 13 أسبوعًا. 

 

ومن المثير للدهشة أنهم أحرقوا سعرات حرارية أكثر مما توقع الباحثون، مما يدل على أن 30 دقيقة من التمارين كانت كافية لتؤدي إلى فقدان الوزن.

 

يعتقد الباحثون أن المجموعة التي مارست التمارين مدة 30 دقيقة كانت مصدر إلهام للعمل بجدية أكبر لأن القدر الموصوف من التمارين كان أقل صعوبة. 

 

كما منحهم التمرين القليل، وقتًا للراحة والتعافي بين الجلسات. 

 

يعتقد الباحثون أن الرجال في المجموعة التي استغرقت 60 دقيقة تناولوا طعامًا أكثر، مما أدى إلى مواجهة السعرات الحرارية الإضافية المحروقة.

 

يُشير الباحثون إلى أن النتائج، تحمل الأمل للأشخاص الذين يعانون زيادة الوزن بشكل معتدل من خلال جعل التمرينات الفعالة تبدو أكثر سهولة. 

 

تدعم هذه النتائج إرشادات التمرين لجمعية القلب الأمريكية، التي تقترح 150 دقيقة على الأقل أسبوعيًا من التمارين المعتدلة، أو 30 دقيقة يوميًا، خمس مرات في الأسبوع. 

 

أظهرت العديد من الدراسات أن تقسيم الكتلة المكونة من 30 دقيقة إلى جزأين أو ثلاث مقاطع مدة كل منها 10 إلى 15 دقيقة يتمتع بنفس الفعالية ويحسن صحة القلب.

 

عجله ماجنتيكهامر أقوي مشاية AC تايوانى في مصر!!!اوربتراك ٤ ذراع

 

شاهد ايضا :  

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *